بيان بشأن صفات المرشحين لمناصب في الحكومة الانتقالية


انتصر الشعب الليبي على النظام الدكتاتوري القمعي الظالم بفضل تضحيات ثوار 17 فبراير، شباب وشيوخ ونساء وأطفال، الذين ثاروا ليتحصلوا على الحرية الكاملة المتمثلة في التخلص من عبودية الحكام وتحقيق الاستقلال الكامل بمنع العملاء الذين يسعون الى تحكم الآخرين في أمننا واقتصادنا وسياساتنا وعقيدتنا من الوصول الى مبتغاهم. 

ونحن اذ نبارك أعمال المجلس الوطني الانتقالي في هذه الأيام بخصوص تشكيل الحكومة الانتقالية، وفي الوقت الذي نعتبر فيه التصويت أمانة في عنق عضو المجلس الانتقالي، الا أننا نستنكر ما انتهى اليه التصويت اليوم بين أعضاء المجلس الانتقالي بعدم الممانعة على حمل رئيس الحكومة لجنسية أخرى بالاضافة الى الجنسية الليبية. 

وفي هذا نؤكد على ما يلي : 
أولا : بناء على ما توصل اليه ملتقى مؤسسات المجتمع المدني الليبي الذي انعقد بمدينة طرابلس بتاريخ 8 سبتمبر 2011 بمدينة طرابلس بحضور ممثلين عن ائتلافات ثورة 17 فبراير – في طرابلس ومصراتة وبنغازي والزاوية وجبل نفوسة ومدن أخرى، وممثلون عن أغلب مؤسسات المجتمع المدني الأخرى في ليبيا، فإنه يشترط في المرشحين لشغل أي منصب من المناصب في الحكومة الانتقالية أو أية مناصب قيادية أخرى الآتي: 

· أن لا يكونوا ممن تلطخت أياديهم بدماء الليبيين أو كانوا أدوات القمع للنظام السابق. 

· أن لا يكونوا ممن شاركو في سرقة المال العام والفساد الإداري. 

· أن لا يكونوا ممن ساهموا في الفساد السياسي من خلال مؤسسات النظام السابق مثل اللجان الثورية وغيرها الكثير. 

· أن يكونوا ممن يشهد لهم بالنزاهة والكفاءة. 

ثانيا : يجب على من يتم عليه الاختيار ممن يحملون جنسية أخرى بالاضافة الى الجنسية الليبية أن يتنازل عن الجنسية الأخرى رسميا قبل تسلمه لمهامه. 

وفق الله ليبيا وأهلها لما يحب ويرضى ، وعاشت ليبيا حرة 

المكتب السياسي 

ائتلاف 17 فبراير – طرابلس 

30/10/2011

Followers

Pageviews